الغاز المضحك

الخوف لدى كثير من الناس احيانا يمنعهم من زيارة طبيب الاسنان ويجبرهم احيانا على تحمل الالام الاسنان,

بالنسبة الى اولئك الذين يتجنبون زيارة طبيب الأسنان فإن هذا النوع من التخدير يساعد بازالة ذلك القلق , حيث اصبح علاج الأسنان سهلاَ و مريحاَ للشخص بفعل غاز الـ " النيتروز غاز الضحك .

التخدير عن طريق الاستنشاق هو شكل من أشكال التخدير باستخدام غاز اوكسيد النيتروز (الغاز المضحك) مع الاكسجين بشكل أساسي في التخدير الشبه كامل و ايضا ٥٠٪ من الأطباء في الولايات المتحدة يستخدمون هذا النوع من التخديرفي علاج الأسنان لتقليل الشعور بالألم والتوتر المرتبط بعلاج الأسنان حيث يتم وضع جهاز المخدر عادةَ عن طريق الأنف مع الاوكسجين بواسطة قناع يتم وضعه على الأنف بتصميم خاص ليتيح المجال للطبيب بالعمل وإجراء العلاج اللازم , حيث يتم استخدامه من قبل الأطباء للمساعدة في تسكين الألم و الاسترخاء للمرضى.

يعد الغاز المضحك حل المناسب لمن يعاني من الخوف من إبرة البنج في بعض الحالات حيث يمكن الاستغناء عن التخدير الموضعي ذو التأثير الطويل و الاكتفاء بالغاز الضاحك ,

بالإضافة إلى انه آمن للأطفال فوق سن الثلاث سنوات و أيضاَ للكبار دون أي مضاعفات الا في بعض الحالات النادرة حيث يمنع بها استخدام الغاز الضاحك مثل اللذين يعانون من التصلب او النفاخ الرئوي .

يمكن ان تطلب من الطبيب تجربة غاز الضحك لمدة خمس دقائق قبل العلاج فبعض أطباء الأسنان يعرضون على مرضاهم هذه الخدمة لمساعدتهم في اتخاذ القرار . وبعد الانهاء من  استخدام غاز الضحك يستطيع المريض بقيادة السيارة بأمان دون الحاجة لوجود مرافق .

ومن ايجابيات الغاز الضاحك:

  • يؤثر اكسيد النيتروز على المراجع خلال فترة زمنية قصيرة حيث انه يصل الى الدماغ خلال ٢٠ ثانية مما يؤدي لتهدئة المراجع وتخفيف الالم خلال دقيقتين او ثلاث دقائق
  • وانه ايضا لا يحتاج الى حقن او الابر ويتوقف مفعول التخدير بعد خمس دقائق فقط من اخذ الجرعة.
TOP
WhatsApp chat