أمراض الكلى وفقدان الأسنان

تؤثر بعض الأمراض المزمنة والمشكلات الصحية على صحة الفم والأسنان، بطريقة مباشرة وغير مباشرة.
فهناك علاقة وطيده بين تآكل عظام الفك والإصابة بأمراض الكلى، كما أشيرت الدراسات التي نشرت في مجلة “Clinical Periodontology”التي تضمنت:

• أن أمراض الكلى والادويه التي يتم تناولها تؤدي إلى خلل وعدم توازن في نسبة الكالسيوم بالجسم وهذا يؤدي إلى فقدان الكالسيوم الموجود بالعظام،فبالتالي ينتج عنه ضعف العظام وتساقط الأسنان بسهولة.
• أن الاشخاص الاكثر عرضة للإصابة بأمراض اللثة مقارنة بغيرهم هم مرضى الكلى وخاصةً الذين يخضعون للغسيل الكلوي، كما أن بكتيريا الفم قد تؤدي للإصابة بالعدوى التي تؤثر على مناعة مريض الكلى وتجعله أكثر عرضة للإصابة بالمضاعفات الصحية.

لذا يوصي أطباء الجمعية الأمريكية لطب الأسنان:

• إجراء فحص لمستويات الكالسيوم والفوسفور بالجسم عند ملاحظة تلك الأعراض.
• ضرورة استخدام الفرشاة مرتين يوميًا، واستعمال الخيط الطبي مرة في اليوم، والعناية بنظافة الفم.
• إجراء فحص دوري لدى طبيب الأسنان مرتين سنويًا للاطمئنان على الحالة الصحية والشتخيص في المراحل المبكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *